رجيم وأنظمة غذائية

حرق السعرات الحرارية

حرق السعرات الحرارية

حرق السعرات الحرارية هي مجرد عادة يمكنك بواسطتها تسريع عملية الهضم.

قد تكونين سمعتي قصصا عن أشخاص فقدوا الوزن فقط بشرب صودا الحمية أو بالمشي لمدة قصيرة كل يوم.

فهذه كلها عادات صغيرة تساهم في إحداث فرق كبير وتزيد من نسبة الهضم لديك مع مرور الوقت.

وبذلك تجعل فقدان الوزن أسرع وأسهل من خلال زيادة معدل الهضم وحرق العديد من السعرات الحرارية.

الإكثار من المشي:

إن الأشخاص قليلي الحركة يحرقون أقل من ثلث السعرات الحرارية في اليوم الواحد.

كما أن استغلال كل فرصة للتحرك، يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا في كمية السعرات الحرارية التي تحرقينها في يوم واحد.

الحركات الصغيرة ستضيف ما سيصل مع مرور الوقت إلى الكثير من السعرات الحرارية، الحيلة تتمثل في الاستمرار في التحرك على مدار اليوم.

لذلك قومي بكتابة كلمة “تحرك” على الملاحظات اللاصقة وضعيها في أماكن تلاحظينها عندما تكونين متفرغة، ثم اغتنمي كل فرصة للتحرك.

إليك بعض الأفكار لحرق السعرات الحرارية الزائدة:

  • اضغطي قدميك قليلا.     
  • شدي سيقانك إلى الأمام والخلف.
  • قفي وتمتدي.
  • حركي رأسك من جانب إلى آخر.
  • غيري الوضعية.
  • تمايلي وتململي.
  • اركني في أبعد موقف للسيارات.
  • احرصي على الوقوف عندما تكونين على الهاتف وانتقلي من جانب إلى آخر.
  • شدي وأرخي عضلاتك.

الأكل قليلا وغالبا:

تشير الدلائل إلى أن تناول وجبات صغيرة كل ساعتين إلى أربع ساعات من شأنه أن يحافظ على حرق السعرات بشكل أسرع من تناولها بحجم أكبر.

عندما تأكلي كميات صغيرة في كثير من الأحيان يعمل جسمك باستمرار على هضم وامتصاص الطعام الذي يتطلب الطاقة.

أكل الدهنيات :

إذا كنت ترغبين في الشعور بالرضا والابتعاد عن الدهون، فأنت تحتاجين إلى وضعه في البداية.

الدهون ليست فقط جيدة المذاق، فأجسامنا في حاجة إليها للعمل بكفاءة.

عند تناول عدة حصص من الدهون “الصحية” كل يوم، تزيد قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية.

لذلك يستحب دمج الدهون مثل زيت بذور الكتان، زيت القنب وزيت الزيتون، الأفوكادو والسلمون وسمك التونة الأبيض والمكسرات والبذور في نظامك الغذائي يوميًا.

شرب الماء البارد:

تشير الدلائل إلى أن الجسم قد يستهلك الكثير من السعرات الحرارية لتعديل درجة الماء البارد لتناسب درجة حرارة جسمك أحسن من المشروبات الساخنة.

وبصفة عامة، سيساعد ترطيب الجسم على تحسين عمليات الحرق في الجسم بشكل أسرع.

رفع الأثقال:

التدريب مع الأوزان يعزز من عملية الهضم الخاصة بك بعدة أساليب، عن طريق رفع الأثقال سوف تبني أنسجة العضلات.

الأنسجة العضلية تنشط عملية الهضم، لذا فهي تتطلب السعرات الحرارية حتى في حالة الراحة، وبالتالي فهي تساعد على زيادة إنزيمات حرق الدهون في جسمك.

التوابل:

تناول التوابل الساخنة قد يسرع عملية الهضم، حيث يمكن لنصف ملعقة صغيرة من القرفة يوميًا أن تساعد في زيادة عملية الهضم والحفاظ على نسبة السكر في الدم تحت المراقبة.

تناول الكثير من البروتين:

يتطلب البروتين تحطيمًا كيميائيًا أكثر تعقيدًا من قِبل الجسم حتى يتم هضمه واستخدامه كوقود.

على سبيل المثال، قد تحتاج 100 سعرة حرارية من البروتين ما يصل إلى 30 سعرة حرارية للمعالجة.

يستغرق البروتين أيضًا وقتًا أطول للهضم والمساعدة على استقرار نسبة السكر في الدم لفترات زمنية أطول، وقد يساعدك ذلك على عدم تناول وجبة دسمة في وقت لاحق من اليوم.

تناولي جزءًا من البروتين في كل وجبة وكجزء من الوجبات الخفيفة، وسوف تزيدين إجمالي عدد السعرات الحرارية التي تحرقينها يوميًا.

هذا المحتوى لأغراض المعلوماتية والتعليمية فقط. ليس المقصود تقديم المشورة الطبية أو الاستعاضة عن المشورة الطبية أو العلاج من طبيب شخصي.لهذا يرجى استشارة أطبائهم قبل البدء في أي برنامج للتغذية أو المكملات الغذائية أو نمط الحياة.

 

 

الوسوم

rashaqatk

الرشاقة والجمال موقع يهتم بكل ما يتعلق برشاقة المرأة والحفاظ على جمالها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: