العناية بالشعر

أنواع الشعر وطرق العناية به

أنواع الشعر وطرق العناية به

أنواع الشعر وطرق العناية به، وهو ثلاثة انواع، حسب رأي خبراء التجميل، ولكل نوع ما يحتاجه من طرق عناية خاصة.

وليبدو في أحسن صورة يجب الاعتناء بالشعر بشكل جيد، وينقسم إلى : الشعر الجاف والشعر الدهني والشعر العادي

الشعر الجاف

يبدو الشعر الجاف فاقدا للبريق والحيوية ويعرضه الجفاف للتقصف الذي يظهر بأطرافه.

وجفاف الشعر قد يكون لضعف نشاط الغدد الدهنية الموجودة بفروة الرأس، أو قد يكون لأسباب خارجية تسيء إلى الشعر.

وقد تؤدي إلى جفافه مثال : كثرة تعرض الشعر للكيماويات من خلال عمل صبغات الشعر وغير ذلك.

أو قد يكون لتعرضه للسخونة بشمل متكرر مثل التعرض ل (السيشوار) أو التعرض لأشعة الشمس لمدة طويلة.

وهذا يحتاج إلى الآتي:

عدم الإكثار من غسله، حتى لا يفقد ما به من دهون قليلة، فيزداد جفافا.

يكفي غسله بمعدل مرة واحدة كل أسبوع أو عشرة أيام.

احذري تماما استعمال صبون سئ، لان كثرة استعمال الصابون عامة تجعل الشعر جافا، فما بالك إذا بالسيئ منه.

وأفضل أنواع الصابون لغسل السعر الجاف هي المحتوية على زيت الزيتون أو الجلسرين.

استخدام الشامبوهات خاصة المحتوية على الزيت أو الانولين.

تدليك فروة الرأس من وقت لأخر سواء أثناء غسل الشعر أو التمشيط خطوة هامة جدا للعناية بالشعر الجاف.

لأنها ببساطة تعمل على تنشيط الدورة الدموية بفروة الرأس، مما يزيد من ورود الدم للغدة الدهنية، ويزيد بالتالي من نشاطها.

حمام الزيت هذه وصفة قد تكون قديمة لكنها مفيدة جدا للتغلب على جفاف الشعر، وهي عمل تدليك لفروة الرأس والسعر بأحد الزيوت الطبيعية.

كزيت الزيتون، أو زيت الذرة، أو زيت اللوز، وذلك بعد غسل الشعر، ثم القيام بلف منشفة (فوطة) دافئة حول الشعر لمدة نصف ساعة.

لاحظي أن زيت الذرة هو أفضل أنواع الزيوت الطبيعية التي يمكن استعمالها للشعر لأنه يتخلل أعواد الشعر بمقدرة اقوي من غيره من الزيوت وهذا يخالف الاعتقاد الشائع بان زيت الزيتون هو الأفضل.

الشعر الدهني

يظهر الشعر الدهني في فروة الشعر الدهنية، أي التي تفرز كمية زائدة من الدهون نتيجة لزيادة نشاط الغدد الدهنية بها من المألوف.

ومن ابرز مشاكل هذت الشعر انه يتعرض للانسلاخ والأتربة والغبار.

وغالبا ما يصاحب الشعر الدهني مشكلة القشرة مما يجعله في حاجة لعناية مستمرة ليبدو في صورة لائقة.

ويستلزم مراعاة الأمور التالية لأجل العناية به :

الاهتمام بغسل الشعر بصفة منتظمة لتخليصه من الدهون الزائدة، وما يعلق به من أتربة وقاذورات تسيء إلى منظره، وليكن معدل 2-3 مرات أسبوعيا.

بفضل أنواع الشامبوهات المحتوية على الليمون أو البيض.

لتقليل تراكم الدهون بالشعر، وبالتالي تقليل فرصة اتساخه، يراعى شطف الشعر من وقت لأخر بكمية من عصير الليمون المخفف أو محلول الخل (ملعقة خل كبيرة تضاف إلى لتر ماء).

يجب ملاحظة أن الإفراط في تناول بعض المأكولات يمكن أن يزيد من إفراز الدهون بفروة الرأس، ولذا يجب الإقلال منها، وهذه مثل : الأطعمة الحريفة بوجه عام، والتوابل والبهارات، والشكولاتة، وكذلك المشروبات الساخنة جدا.

يراعى أن يمشط الشعر بهدوء، لان التمشيط العنيف يثير فروة الرأس، ويحثها على زيادة نشاطها في إفراز الدهون.

الشعر العادي

والشعر الذي يحاط بطبقة معتدلة من الدهون، ولا يحتاج لطرق عناية خاصة، إنما ينبغي الحذر من إصابته بالجفاف بكثرة الغسيل اة باستعمال مواد كيماوية ضارة، أو منع تكرار تعرضه للسخونة.

من قال أن الشعر العادي لا يحتاج إلى العناية.

انه في الحقيقة يحتاج إلى العناية مستمرة لأنه يمكن أن يتحول بالمعاملة السيئة والأسلوب الرديء، إلى شعر جاف أو شعر مائل للسقوط.

واهم ما يحتاجه الشعر العادي من وسائل العناية هو عدم الإفراط في غسله حتى لا يتحول إلى حالة الجفاف.

وكذلك ضرورة اختيار صابونة جيدة (كالأنواع السابقة) أو شامبو مناسب (شامبو طبيعي أو من الأعشاب).

وهو يحتاج كذلك ألا يتعرض لفترة طويلة لحرارة الشمس، كما في فصل الصيف، كما انه يحتاج من وقت لآخر لاستعمال المستحضرات المغذية والمرطبة وغيرها من وسائل العناية بالشعر

 

 

الوسوم

rashaqatk

الرشاقة والجمال موقع يهتم بكل ما يتعلق برشاقة المرأة والحفاظ على جمالها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: